لارام تُلغي رحلات جوية بعد فتح الحدود المغربية

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

تسببت جائحة “كورونا”، في أزمة غير مسبوقة بشركة الخطوط الجوية الملكية المغربية، إذ بمجرد إعلان إغلاق الحدود الجوية وطائرات الشركة “مهجورة”.

وفي الوقت الذي بدأت تظهر فيه معالم الرفع التدريجي للحجر الصحي في المغرب، يفترض أن تباشر “لارام” رحلاتها الداخلية بأثمنة تفضيلية لفائدة المغاربة، قبل أن تشرع –عند إعادة فتح الحدود- في استئناف الرحلات الدولية.

مصادر “سيت أنفو”، أكدت أن الخطوط الجوية الملكية المغربية تتجه نحو إلغاء العديد من الرحلات “غير المُربحة”، مشيرة إلى أن الأمر يتعلق بـ 15 رحلة جوية، منها البيضاء ميامي والبيضاء ريو والبيضاء واشنطن.

ومع قيام “لارام” بتنظيم رحلات جوية لفائدة المغاربة العالقين بالجزائر، خلال الأسبوع الجاري (حوالي 100 شخص)، تساءل عدد من المسافرين عن مصير رحلاتهم مسبوقة الدفع.

وكشف مصدر “سيت أنفو”، أن “لارام” اختارت طمأنة زبنائها بقواعد جديدة، انطلاقا من فاتح يونيو الجاري، مردفا “مسافرينا بإمكانهم تغيير تاريخ الرحلة أو وجهتها، وقتما أرادوا دون أي جزاءات”.

“بخصوص المسافرين الذين لا يتوفرون حاليا على رؤية دقيقة لوجهة سفرهم، لارام تخول لهم إمكانية استرداد قيمة تذكرتهم مقابل رصيد تم تمديد إلى غاية 18 شهرا”، يضيف المصدر نفسه.

غير أن التساؤل الذي لازال يؤرق بال المغاربة، هو موعد إعادة فتح الحدود الجوية المغربية، خاصة بعد إعلان تونس الشقيقة نيتها استئناف رحلاتها الجوية والبحرية في 27 من الشهر الجاري.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أرباب المقاهي والمطاعم يطالبون بحل إشكالية الرسوم الجبائية

أرباب المقاهي والمطاعم يطالبون بحل إشكالية الرسوم الجبائية