مجتمع

بعد توقيف مُعنّف مسن.. فيسبوكيون يشيدون بوزارة الداخلية

خلّف قرار وزارة الداخلية، القاضي بتوقيف عون سلطة تابع للملحقة الإدارية الزرقطوني بباشوية الهراويين، بإقليم مديونة ضواحي الدار البيضاء، بعد ظهوره في شريط فيديو يعنف رجلا طاعنا في السن.

ومباشرة بعد تصدر خبر “التوقيف” واجهات الصفحات الفيسبوكية وعناوين الصحف الإلكترونية، بادر العديد من الفيسبوكيين، إلى التنويه بالقرار، والإشادة بالتفاعل الإيجابي لسلطات وزارة الداخلية، مع كل الخروقات التي توثق في أشرطة فيديو، وتثير انتباه الرأي العام.

وطالب الفيسبوكيون بتطبيق أقصى العقوبات الإدارية والقانونية، على عون السلطة المعتدي، الذي تسبب للرجل المسن في كدمات “خطيرة”، على مستوى الوجه واليدين.

يذكر أن وزارة الداخلية، كشفت أمس الأربعاء، أنها قررت توقيف عون السلطة المعني، الذي ظهر في شريط الفيديو وهو يعنف رجلا مسنا، مبرزة أنها فتحت بحثا دقيقا لتحديد المسؤوليات، في الواقعة، التي هزت منصات التواصل الاجتماعية.

زر الذهاب إلى الأعلى