مفجع.. انفجار بطارية هاتف تلميذ يتابع دراسته عن بُعد ووزير التعليم يتدخل

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

تعرض تلميذ لحادث مفجع ببيت أسرته، خلال الأسبوع الجاري، إثر انفجار بطارية هاتفه المحمول.

وتعرض التلميذ الضحية للحادث، خلال متابعة دراسته عن بُعد، بعد قرار تعليق الدراسة في المؤسسات التعليمية بسبب فيروس “كورونا”.

وفور علمها بالواقعة، تدخلت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، إذ باشرت إجراءات المواكبة الصحية للتلميذ، وفقا لما أفادت به في بلاغ لها.

وأشارت أكاديمية التعليم، إلى أن الأمر يتعلق بتلميذ تابع دراسته بمستوى الثانية بكالوريا شعبة علوم الحياة والأرض، بإحدى الثانويات التأهيلية بمدينة تازة.

وأوضحت الجهة المُصدرة للبلاغ، أنه جرى التنسيق مع إدارة المركب الاستشفائي الجامعي بفاس، الذي عبر عن استعداده لاستقبال التلميذ ومواكبته بقسم أمراض العيون، مبرزة أن وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي أعطى تعليماته من أجل ضمان سلامة التلميذ المصاب.

واعتبرت شركة التأمين المدرسي، حسب البلاغ نفسه، استثناء وبناء على طلب وزير التربية الوطنية، اعتبار النازلة بمثابة حادث مدرسي، مع التزامها بالتكفل بجميع إجراءات التطبيب.

وأكدت الأكاديمية ذاتها، أنها تتابع عن كثب حالة التلميذ الذي خضع حاليا لفحص بمصحة للعيون بالرباط.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

طفل يقضي غرقا نواحي تطوان

طفل يقضي غرقا نواحي تطوان