المجلس الوطني لهيئة الصيادلة يؤكد انخراطه لاحتواء وتطويق “فيروس كورونا”

أكد المجلس الوطني لهيئة الصيادلة على انخراطه وتثمينه لكل الجهود التي تبذلها الحكومة لاحتواء الأزمة الصحية بسبب “فيروس كورونا”.

وذكر بلاغ للمجلس توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه اليوم الجمعة، أن القطاع الصيدلي، ومن خلال أعلى هيئة ممثله له، يؤكد ومن منطلق المسؤولية المهنية والعلمية، انخراطه وتثمينه وتقديره لكل الجهود الحكومية لاحتواء وتطويق هذه الأزمة الصحية، حتى لا يتسع مداها بشكل كبير.

ودعا المجلس، حسب المصدر ذاته، الصيادلة إلى بذل المزيد من الجهد على مستوى إرشاد وتحسيس وتوعية الموطنات والمواطنين، بطرق الوقاية وحثهم على استشارة ذوي الاختصاص والتواصل مع المجلس في حالة حدوث طارئ.

وأضاف البلاغ أن الصيادلة يشكلون عنصرا لا محيد عنه في المنظومة الصحية الوطنية، وذلك اعتبارا للأدوار الطلائعية التي يقوم بها الصيادلة ومساعدوهم في مجال الرعاية الصحية وضمان تقديم أفضل علاج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى