البسيج ينقل أحد المتورطين في قضية مقهى “لاكريم” إلى المستشفى

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أنه جرى نقل أحد المتهمين في قضية “مقهى لاكريم”، إلى مستشفى محمد السادس بمراكش، نتيجة تعرضه لكسر على مستوى ساقه.

وأوضح المصدر نفسه، أن محيط المستشفى شهد استنفارا كبيرا، بحيث تم تشديد المراقبة على المتهم، الذي تم نقله من طرف عناصر “البسيج”.

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمراكش، أصدرت أحكاما تقضي بالإعدام في حق الهولنديين غابرييل إدوين وشارديون جيريغوريو، لضلوعهما في جريمة مقهى “لاكريم” التي  تسببت في مقتل ابن مسؤول قضائي.

وقررت المحكمة إدانة صاحب مقهى “لاكريم” بخمسة عشر سنة سجنا نافذا، وعشر سنوات نافذة لشقيقه، في حين كانت العقوبة الأقل في القضية التي صدرت في حق موظف بإحدى الملحقات الإدارية بمدينة الدار البيضاء.

وتعود وقائع هذه الجريمة إلى يوم 2 نونبر 2017 حينما قام مواطنان هولنديان “غ . إ” و “ش . ج” أحدهما ينحدر من جمهورية الدومينكان والثاني من جمهورية سورينام كانا على متن دراجة نارية من الحجم الكبير بإطلاق النار اتجاه المقهى مما أسفر عن مقتل شاب وإصابة فتاة وشخص آخر.

وقد تم ايقاف المعنيين بالأمر للاشتباه في ضلوعهما في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل على إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني قد أوضحت أن للمشتبه فيهما سوابق قضائية عديدة وارتباط مباشر بقضايا الاتجار الدولي في المخدرات، والاختطاف واحتجاز الرهائن والمطالبة بفدية مالية والسرقة بواسطة السلاح ومحاولة القتل العمد، كما رجحت أن تكون هذه العملية تندرج في إطار تصفية الحسابات بين شبكات لترويج المخدرات على الصعيد الدولي.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حصيلة جديدة.. جهة الدار البيضاء تتصدر قائمة المصابين بفيروس كورونا بـ 207 حالة

حصيلة جديدة.. جهة الدار البيضاء تتصدر قائمة المصابين بفيروس كورونا بـ 207 حالة