مصدر يكشف لـ “سيت أنفو” حقيقة الاستنفار الذي عاشه مستشفى الصوفي بسبب كورونا

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد تداول أخبار تفيد أن مستشفى مولاي يوسف بالدار البيضاء، المعرف بـ “الصوفي”، عاش ليلة أمس الثلاثاء، حالة من الاستنفار، بسبب استقباله لشخص يشتبه في إصابته بفيروس كورونا، كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن الأمر غير صحيح.

وأوضح المصدر نفسه، أن المستشفيات تستقبل الأشخاص المشتبه فيهم، نظرا لإصابتهم بزكام حاد، وتقوم بالإجراءات اللازمة، من أجل معرفة حالتهم الصحية.

وأكد المصدر ذاته، أن جميع الحالات التي توافدت على المستشفيات عادية جدا، ولا علاقة لها بفيروس كورونا، بحيث لم يتم تسجيل أي إصابة لحد الساعة داخل المغرب.

وأفاد المصدر، أن وزارة الصحة تقوم بمجهودات جبارة، سواء على مستوى المواني أو المطارات، وذلك من أجل الكشف المبكر عن أي حالة واردة والحد من انتشار الفيروس ببلادنا.

وطمأنت وزارة الصحة الرأي العام بأن المنظومة الوطنية للرصد والمراقبة الوبائية، قد تم تعزيزها، وأن نظام التشخيص الفيرولوجي وعلاج  المرضى المحتملين قد تمت أجرأته وتفعيله.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

654 إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا” في المغرب.. هذا توزيعها الجغرافي

654 إصابة مؤكدة بفيروس "كورونا" في المغرب.. هذا توزيعها الجغرافي