الدكاترة الموظفون يخوضون إضرابا وطنيا لمدة 5 أيام مرفوقا بمسيرة نحو وزارة التعليم

سفيان باقة

قرر الإتحاد العام الوطني لدكاترة المغرب مواصلة برنامجه النضالي، معلنا أنه سيخوض إضرابات وطنية أيام 4 و 5 و 7 و 17 و 18 من الشهر المقبل.

و أوضح اتحاد الدكاترة، في بيان له، توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، أن الدكاترة سيخوضون إضرابا أيام 4 و 5 و 7 و 17، مرفوقا بمسيرة وطنية يوم 4 مارس نحو مقر وزارة التعليم العالي و البحث العلمي مع المبيت الليلي أمام مقرها و الإعتصام أمام مقر رئاسة الحكومة في آخر يوم من المسار النضالي.

و يأتي  هذا الإضراب لمطالبة الحكومة بتمكين الدكاترة الموظفين من إطار أستاذ باحث المعمول به داخل النظام الأساسي للأساتذة الباحثين داخل قطاعاتهم الوزارية، بما يتناسب مع شهادة الدكتوراة التي يحملونها و من أجل إعادة النظر في المناصب التحويلية التي يعلن عنها في قانون المالية التي يعتبرونها ليس حلا لهذا الملف حيث المباريات تبقى شكلية و بعض المؤسسات الجامعية ترجع هذه المناصب لوزارة المالية، بحسب تعبير اتحاد الدكاترة.

ودعا الدكاترة جميع الهيئات النقابية والحقوقية والمنظمات الوطنية والدولية و الأحزاب، وجميع شرائح المجتمع المغربي، إلى الوقوف بجانب الدكاترة الموظفين.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى