مرض “الليشمانيا” يثير الذعر في صفوف ساكنة إمنتانوت

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو” أن منطقة ايت بخاير بجماعة افلايسن دائرة امنتانوت إقليم شيشاوة، عرفت مؤخرا انتشار مرض اللشمانيا، بحيث تم تسجيل إصابة العديد من الأطفال بهذا المرض الجلدي الطفيلي.

وبهذا الخصوص، قال حسن بنسعود الرئيس الاقليمي للمركز المغربية لحقوق الانسان بشيشاوة، إن المركز توصل بمعلومات وصور فوتوغرافية لأشخاص تبدو عليهم أعراض مرض اللشمانيا، وهو المرض الجلدي الخطير الذي تنقله ذبابة بحجم الباعوض عن طريق لسع الضحية التي تكون من فصيلة الثدييات وعلى رأسها الجنس البشري.

وأوضح رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه نظرا لضعف تجهيز المراكز الصحية القروية بالمعدات والموارد البشرية الكافية، يضطر السكان المصابون بهذا المرض إلى التنقل عبر مسافات طويلة وشاقة للوصول إلى المركز الصحي لايمنتانوت.

وأضاف بنسعود، أن هذا المركز استقبل العشرات من الحالات، خصوصا المنحدرين من دواري انمرا واكني بقبيلة ايت بخاير جماعة افلايسن دائرة ايمنتانوت عمالة إقليم شيشاوة.

وأكد بنسعود، أنه أمام تزايد أعداد المصابين وضعف الوعي الوقائي طالب المركز بتدخل الجهات المسؤولة عن القطاع الصحي بتكثيف العلاجات لمحاصرة هذا المرض الخطير حتى لا يصل الوضع إلى ما وصل إليه بإقليم زاكورة في السنوات الأخيرة .

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

رحلات وحفلات ساهمت في انتشار فيروس “كورونا” بمدن البيضاء ومكناس

رحلات وحفلات ساهمت في انتشار فيروس "كورونا" بمدن البيضاء ومكناس