بعد الاستياء والاحتجاج.. تطورات مثيرة في قضية البيدوفيل الكويتي

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

تطورات مثيرة تعرفها قضية تمتيع بيدوفيل كويتي بالسراح المؤقت، رغم اعترافه بممارسة الجنس على طفلة تبلغ من العمر 14 سنة، ومن تم “هروبه” من المغرب صوب بلاده دون انتظار استكمال إجراءات التحقيق في الاتهامات الموجهة له.

وكشف مصدر من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لـ “سيت أنفو”، أن لجنة عليا للقضاء حلت أخيرا، بمحكمة الاستئناف في مراكش، لمعرفة حيثيات تمتيع البيدوفيل الكويتي بالسراح المؤقت، دون الأخذ بعين الاعتبار خطورة الأفعال الجرمية، المرتكبة من طرفه واستغلاله للطفلة القاصر.

واعتبر المصدر نفسه، أن قضية اغتصاب طفلة، تسائل المجتمع ككل، وخاصة الأجهزة القضائية، مبرزا أنه من الواجب إعمال المقتضيات القانونية اللازمة وتفعيل الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الطفل، لمحاكمة البيدوفيل الكويتي بالمغرب ومعاقبته على أفعاله.

وفي السياق ذاته، خرج العشرات من المواطنين بمدينة تطوان منتصف الأسبوع الجاري، الشارع للاحتجاج على إطلاق سراح الكويتي، مطالبين بضرورة حماية الطفلة الضحية وغيرها من الأطفال، المُعرّضين لواقعة مماثلة.

وفي ظل توجيه اتهامات لها بمساعدة مواطنها بـ “الهروب” من المغرب، قال مصدر من سفارة الكويت في تصريح سابق لـ “سيت أنفو”، إن هذه الأخيرة “لا علاقة لا بالموضوع”.

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

قضية البيدوفيل الكويتي تعود للواجهة.. تطورات جديدة

قضية البيدوفيل الكويتي تعود للواجهة.. تطورات جديدة