احتجاجات داخل مخيمات تندوف بسبب تهريب سجين متهم باغتصاب فتاة صحراوية

اندلعت خلال اليومين الماضيين، احتجاجات عارمة داخل مخيمات تندوف، بسبب تهريب متهم باغتصاب شابة صحراوية من السجن.

وبهذا الخصوص، قال صبري لحو، خبير في الشؤون الصحراوية، إن الاحتجاجات التي تعرفها مخيمات تندوف بسبب تهريب سجين متهم بارتكابه لجريمة بشعة في حق فتاة، ليس سابقة من نوعها، لأنه سبق لهذه المخيمات أن شهدت احتجاجات مماثلة.

وأوضح لحو في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن قياديين بجبهة البوليساريو يتغاضون عن مجموعة من المجرمين، بحيث يتم تهريبهم أو تسهيل عملية فرارهم من السجن، لأنه في غالب الأحيان تكون لهم علاقة مع قياديين كبار في جبهة البوليساريو.

وأفاد الخبير في الشؤون الصحراوية، أن المسؤول الأول عن هذا الانفلات الأمني داخل مخيمات تندوف، هي الجزائر لأنها تتساهل معهم في عدم تطبيق القانون في حق المخالفين أو المجرمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى