بعد اتهامه باقتراف “جريمة بيئية”.. الرباح يرد

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

خرج رئيس جماعة القنيطرة، عزيز الرباح، عن صمته بعد اتهامه من طرف هيئات حقوقية ونشطاء، باقتراف “جريمة بيئية” استهدفت اجتثاث العشرات من أشجار النخيل.

ونفى الرباح في بلاغ يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، ما تم تداوله بخصوص عملية الاقتلاع، التي تمت على مستوى شارع الأميرة لالة عائشة، مشيرا إلى أنها جاءت إثر توصل الجماعة بالعديد من الشكايات.

واستغرب المسؤول ذاته، ما أسماه كمية “البهتان والكذب” التي تم ترويجه من طرف البعض، مبرزا أن اقتلاع أي شجرة لا يمكن أن يكون خارج المساطر القانونية.

وكان عدد من الحقوقيين، قد عبروا عن غضبهم من إقدام الجماعة على اقتلاع أشجار النخيل بعدد من أحياء المدينة، في “جريمة بيئية” تهدد بتحويل المدينة إلى مدينة اسمنتية.

واستنكر الغاضبون، ما اعتبروه “مجزرة بيئة”، استهدفت اجتثاث العشرات من أشجارالنخيل، في اعتداء صارخ على حق الساكنة المحلية في من مساحات خضراء في ظل زحف الاسمنت.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

العثور على جثة رجل مذبوح بطريقة بشعة بـ “كازا”

العثور على جثة رجل مذبوح بطريقة بشعة بـ "كازا"