قيمة الكفالة واحتمال المتابعة في حالة اعتقال.. محامية تكشف المستور في قضية “حمزة مون بيبي” وبطمة -فيديو

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

كشفت المحامية بهيئة الدار البيضاء، مريم جمال الإدريسي أن التجسس على الحياة الخاصة للمواطنين، والتشهير بهم عبر منصات التواصل الاجتماعية على غرار قضية “حمزة مون بيبي”، بات أمر “مقرف” ويدعو لدق ناقوس الخطر.

وقالت المحامية مريم جمال الإدريسي في حوار لـ “سيت أنفو”، إن الاشتباه في تورط فنانين ومشاهير مغاربة، المفروض فيهم أن يكونوا قدوة للشباب والأجيال القادمة، في قضية “حمزة مون بيبي”، يدعو للقلق ويوجب محاسبة جل من تم الاشتباه في كونه على صلة بمسيري الحساب.

وشددت المحامية ذاتها، على أن متابعة الفنانة دنيا بطمة بالملف في حالة سراح مقابل كفالة مالية، راجع لتوفرها على الضمانات الكافية للحضور لجلسات التحقيق، لاسيما أن قاضي التحقيق لم يتمم بعد تحقيقاته.

ولفتت مريم جمال الإدريسي الانتباه إلى أن دنيا بطمة “تسرعت”، حينما قررت التوجه للمطار للسفر، في وقت لا زالت فيه التحقيقات مستمرة، بشأن الاشتباه في علاقتها بحساب “حمزة مون بيبي”.

وبخصوص قيمة الكفالة التي بلغت حوالي 50 مليون سنتيم، مقابل متابعة بطمة في حالة سراح، شددت المحامية نفسها على أن ذلك متعلق بعدد الشكايات المقدمة أمام القضاء.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

قضية “حمزة مون بيبي” ودنيا باطما.. هذا تاريخ تحديد مصير كلامور

قضية "حمزة مون بيبي" ودنيا باطما.. هذا تاريخ تحديد مصير كلامور