في جو مهيب.. تشييع جنازة الفتاة التي أحرقها خطيبها بعدما رفضت الزواج به

في جو مهيب، تم مساء أمس الأربعاء، تشييع جنازة الشابة التي لقيت مصرعها حرقا ، عقب إقدام شاب على إضرام النار في جسدها بعد رفض إتمام مراسيم الخطوبة.

وحضر العشرات من الأشخاص أمس الأربعاء، لتشييع جثمان الفقيدة، المنحدرة من منطقة العروي بإقليم الناظور، بعد علمهم بالواقعة.

وتجدر الإشارة، إلى أن شابا أقدم مؤخرا، على إضرام النار في جسد خطيبته، بعدما تراجعت عن قرار الزواج به، ما تسبب في وفاتها مساء أمس الثلاثاء، داخل أحد المستشفيات المتواجدة بمدينة الناظور.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن الفتاة توفيت متأثرة بالجروح التي تلقتها، على مستوى البطن والوجه، بحيث تم تقديم جميع الإسعافات لها، لكن إصابتها بحروق من الدرجة الثالثة عجل بوفاتها.

وأوضح المصدر نفسه، أن الشاب دخل في حالة هستيرية وقام بصب قنينة من البنزين على جسد الفتاة، وأضرم النار فيها بدون رحمة، بعدما رفضت الفتاة إتمام مراسيم الزفاف، ما جعله يقرر انهاء حياتها بهذه الطريقة البشعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى