فضيحة “روتيني اليومي” على قناة فرانس 24

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

ألطاف أفتحي

“روتيني اليومي” و غيرها من العناوين التي أصبحت منتشرة في اليوتوب المغربي و تحصد ملايين المشاهدات، مما جعل بعض من متتبعيها ورواد السوشيال ميديا يوجهون انتقادات ويصفونها ب” المهزلة “.

“فرانس 24″ قدمت تقريرا حول الفيديوهات التي تنتشر في اليوتوب بالمغرب و التي وصفتها ب ” موجة اليوتوب المغربي “، و ” المحتوى الوحيد ” التي تحمل عناوين ” هاكا كندوز نها ري مع حماتي ” و ” درت مقلب لراجلي ” و غيرها .

و لا سيما قناة ” للا حادة و للا نعيمة ” اللتان استطاعتا الحصول على ذرع الذهبي ليوتوب بمشاهد بسيطة و بأفعال عفوية .

تجدر الإشارة أن مجموعة من الشباب المغاربة أسسوا صفحات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “لمُحاربة ظاهرة “الروتينات” المنتشرة على “يوتوب”، وتنظيف المحتوى المغربي بهدف حفظ ماء وجه المغاربة”.

فيما أطلق آخرون حملة وطنية موسومة بهاشتاغ #باراكا_من_التفاهة” و #لنرتقي_ بمحتوى_اليوتيوب”، للتبليغ عن عدد من الفيديوهات والقنوات، من بينها “أسماء بيوتي” و”دنيا بيوتي فلوغ”، وغيرها.

من جهة ثانية، طالب عدد من “الفايسبوكيين” بتدخل الدولة عن طريق الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري عبر فرض رقابة على ما يتم تقديمه على “يوتيوب المغربي”، على غرار مراقبة القنوات التلفزية العمومية والإذاعات الخاصة تجنبا لاستفحال هذه الظواهر .

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

خطير.. عضة كلب ترسل أستاذا إلى المستعجلات

خطير.. عضة كلب ترسل أستاذا إلى المستعجلات