آسفي.. سيدة تلفظ أنفاسها أمام باب السجن قبل معانقة ابنها

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن سيدة توفيت ليلة أمس الاثنين، أمام باب السجن المحلي بأسفي، بعدما تعرضت لسكتة قلبية.

وحسب المصدر نفسه، فإن السيدة التي كانت ترغب في رؤية ابنها الذي يقبع داخل السجن، توفيت قبل دخولها إلى السجن، بعد تعرضها لسكتة قلبية.

وأوضح المصدر ذاته، فإن السيدة تعاني من عدة أمراض مزمنة، وأن سبب وقوعها أمام باب السجن هو إصابتها بغيبوبة، ليتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى، لكنها للأسف الشديد لفظت أنفاسها الأخيرة.

وأكد المصدر، أن المصالح الأمنية فتحت تحقيقا عاجلا في الموضوع، لمعرفة ملابسات هذا الحادث المأساوي.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

60 سنة سجنا نافذا لعصابة متورطة في اختطاف واغتصاب شابة بأكادير

60 سنة سجنا نافذا لعصابة متورطة في اختطاف واغتصاب شابة بأكادير