بعدما رفضت حبيبته الزواج منه.. شاب يحرق جسده بـ “كازا” ويموت بطريقة بشعة

علم “سيت أنفو”، من مصدر مطلع، أن الشاب الذي أضرم النار في جسده، بالقرب من منزله بحي التشارك بالدار البيضاء، توفي أمس الثلاثاء، داخل المستشفى الجامعي ابن رشد.

وأكد المصدر نفسه، أن الطاقم الطبي لم يستطع إنقاذ الشاب، نظرا لخطورة الحروق التي تلقاها على مستوى جسده، بحيث أصيب بجروح من الدرجة الثالثة.

وأفاد المصدر ذاته، أن الشاب الذي يبلغ من العمر 22 سنة، أقدم على الانتحار بهذه الطريقة البشعة، بعدما نشب خلاف بينه وبين عشيقته التي رفضت الزواج به.

وأوضح المصدر، أن الشاب الذي كان في حالة غير طبيعية سكب قنينة بنزين على جسده وأضرم النار فيه، ما أثار حالة من الاستنفار وسط الساكنة التي تدخلت لإنقاذه.

وتجدر الإشارة أن الشاب الذي أضرم النار في جسده، بعث رسالة نصية عبر “ّالواتساب” لوالديه يطلب منهما المسامحة، وهو الأمر الذي جعل والدته تدخل في حالة هستيرية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى