مندوب الصحة ببولمان يكشف تفاصيل احتجاز أطر قافلة طبية بأحد الدواوير

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

قال الحسين أبو الفضل، المندوب الإقليمي للصحة بإقليم بولمان، إن ما وقع ليلة أمس الأربعاء بدوار بوسلام، عقب احتجاز أطر قافلة طبية تتكون من 8 أفراد من بينهم أطباء وممرضين ومنسقين، يعد سابقة، لكن الأمور تم حلها بشكل ودي من طرف السلطات المحلية ووزير الصحة.

وأكد مندوب الصحة، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن مندوبية الصحة أرسلت قافلتين طبيتين لكل من دوار بوسلام ودوار عياض المتواجدين بإقليم بولمان، وذلك في إطار التصدي لموجة البرد التي تعرفها المنطقة، وهاتين القافلتين تزامنتا مع الهزة الأرضية التي ضربت مدينة ميدلت.

وأوضح المندوب الإقليمي، أن دوار عياض استفاد من الخدمات التي قدمتها القافلة الطبية، في حين احتج بعض المواطنين بدوار بوسلام على الأطر الطبية، ومنعوا الساكنة من الاستفادة من الخدمات الطبية، وبعد ساعات تطورت الأمور، وتم حجز الأطر الطبية داخل المستوصف، ما أثار حالة من الخوف لدى الأطر الطبية التي لم تعتد على مثل هذه الأمور.

وأفاد المندوب الإقليمي، أن الساكنة كانت تصرخ “حنا ماشي مراض ديورنا هما لمراض”، وذلك في إشارة لشقوق التي خلفتها الهزة الأرضية التي ضربت مدينة ميدلت.

وأوضح المندوب الإقليمي، أن وزير الصحة والسلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي حلوا بعين المكان، فور إشعارهم بالخبر، وتم فك الحصار عليهم، بحيث تم نقل الممرضة الحامل التي أصيبت بالهلع إلى المستشفى.

وأشار المندوب الإقليمي، أن الساكنة قامت باحتجاز الأطر الصحية التي كانت ضمن القافلة من أجل الضغط على السلطات المحلية بزيارة الدوار والاستجابة لمطالبهم التي لا علاقة لها بالصحة.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مندوبية التامك ترد على قضية تعذيب 500 نزيل بسجون المملكة

مندوبية التامك ترد على قضية تعذيب 500 نزيل بسجون المملكة