للمرة الثانية.. انتخاب مجلس بوعياش بالشبكة الإفريقية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

أعلن مجلس أمينة بوعياش بأنه تم إعادة انتخاب المغرب، ممثلا بالمجلس الوطني لحقوق الإنسان، لعضوية لجنة إشراف الشبكة الإفريقية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان خلال الجمعية العامة المنعقدة بالعاصمة المصرية.

وشارك المجلس الوطني لحقوق الإنسان في اجتماع اللجنة التوجيهية والجمعية العامة لشبكة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الإفريقية، المنعقدة على التوالي يومي 3 و 4 نونبر 2019.

ويعرف هذا المؤتمر مشاركة 44 مؤسسة وطنية لحقوق الإنسان الأعضاء في شبكة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الإفريقية وممثلي الدول ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات الأكاديمية وشركاء التنمية.

وسيشهد هذا اللقاء مشاركة كل من كارلوس نيكريت موسكيرا، رئيس التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، وأندريا كامبف، عضو فريق عمل التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان المعنية بالهجرة (حيث يمثل إفريقيا المجلس الوطني لحقوق الإنسان)، ومحمد فايق، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر، والسفير صلاح حماد، رئيس أمانة البنية الإفريقية للحكامة، قسم الشؤون السياسية، مفوضية الاتحاد الإفريقي، بالإضافة إلى العديد من الخبراء الأفارقة.

وتمثل مشاركة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في هذا المؤتمر استمرارًا لالتزامه الثابت في هذا المجال منذ بدء المفاوضات بشأن الميثاق العالمي حول الهجرة من خلال التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان. وقد تم الاعتراف بدور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في هذا الاتفاق حيث أكدت هذه المؤسسات عن التزامها بمراقبة تنفيذ هذا الاتفاق الدولي وحماية حقوق المهاجرين وعائلاتهم.

وتقود رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، أمنة بوعياش، وفدا للمشاركة في أشغال المؤتمر الثاني عشر لشبكة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الإفريقية، الذي سينعقد يومي 5 و6 نونبر 2019 بالقاهرة، مصر.

وسيتم تنظيم هذا المؤتمر، المنظم بشراكة بين شبكة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الإفريقية والمجلس القومي لحقوق الإنسان بمصر، حول “الاتفاق العالمي من أجل الهجرة: الرؤية المشتركة للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الإفريقية، الفرص والتحديات في تنفيذه”. حيث سينكب المشاركون على دراسة الفرص المتاحة من خلال الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية والتحديات التي يمكن أن تعيق تنفيذه في المنطقة الإفريقية.

كما ستتاح للمشاركين الفرصة لمناقشة طرق تعزيز البحث وجمع المعطيات بشكل دقيق كأساس لسياسات الهجرة القائمة على الأدلة، ودور المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في تعزيز التماسك الاجتماعي والاندماج في سياق الهجرة وصياغة الخطط الوطنية لتنفيذ هذا الاتفاق ودورها في رصد الامتثال لالتزامات حماية حقوق الإنسان وتعزيزها.

سيتوج هذا اللقاء باعتماد إعلان نهائي، اقترح “مسودته الأولية” فريق العمل المعني بالهجرة بصفته رئيسًا للفريق المعني بالهجرة، والذي يتضمن توصيات بشأن الأدوار المختلفة التي يمكن للمؤسسات الوطنية أن تلعبها لتعزيز وحماية حقوق المهاجرين، بشكل عام، والمساهمة في تنفيذ الاتفاق، بشكل خاص.

كما ستعتمد مجموعة العمل المعنية بالهجرة التابعة لشبكة المؤسسات الوطنية الإفريقية، التي تم إنشاؤها في دجنبر 2018، برئاسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، خطة عملها في هذا الاجتماع.

هذا وستترأس أمنة بوعياش اجتماع هذه المجموعة المقرر عقده في 3 نونبر 2019.

تجدر الإشارة إلى أن مهام هذه المجموعة تقوم على ضمان المشاركة الفعالة للمؤسسات الوطنية في قضايا الهجرة وكيف يمكن لهذه الأخيرة أن تلعب دوراً رئيسياً في حماية حقوق المهاجرين وتعزيزها.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

التامك يرد على تقرير بوعياش وينشر صورا لموظفين تعرضوا للتعنيف

التامك يرد على تقرير بوعياش وينشر صورا لموظفين تعرضوا للتعنيف