القضاء يحسم مصير المتهم بالتشهير بـ”مسن مراكش”

بالعربية LeSiteinfo - ياسين كوسكار

حسمت المحكمة الإبتدائية بمراكش، عشيّة اليوم السبت، مصير الشاب المتابع في حالة اعتقال على خلفية التشهير بمسن اشتهر إعلاميا بلقب “بّا عزالدين”، عقب تصويره أثناء الإساءة إليه ونشر الفيديو الذي يظهر فيه بملامح واضحة على مواقع التواصل الإجتماعي.

ونطقت الهيئة الناظرة في الملف بالغرفة الجنحية بابتدائية مراكش، بـ4 أشهر سجنا موقوفة التنفيذ، وذلك بعد تنازل الضحية للمتهم، عبر وثيقة قُدّمت للمحكمة بواسطة هيئة دفاعه.

وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مراكش، قد أوقفت، بداية الشهر الجاري، شخصا يبلغ من العمر 30 سنة، للاشتباه في مشاركته في تسجيل مقطع فيديو ونشره دون موافقة صاحبه، وذلك بغرض الإساءة إليه والتشهير به.

يُذكر أن الضحية تم استدراجه بدعوى تسليمه مساعدة مالية، من قبل المتهم إلى أحد أحياء المدينة الحمراء حيث تم تصويره بشكل خادع والتشهير به دون موافقته، في واقعة أثارت غضب المغاربة، الذين عبّروا عبر تدوينات فيسبوكية عن رفضهم لمثل هذه السلوكات.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مصدر أمني: هذا مكان وهوية “سمسار” يفاوض حول حكم قضائي مقابل 4 ملايين سنتيم

مصدر أمني: هذا مكان وهوية "سمسار" يفاوض حول حكم قضائي مقابل 4 ملايين سنتيم