أطر مكتب التكوين المهني يهددون بالإضراب عن الطعام

في خطوة تصعيدية، قرر أطر مكتب التكوين المهني خوض إضراب عن الطعام واعتصام مفتوح أمام مقر المكتب خلال شهر نونبر المقبل، وذلك احتجاجا على تجاهل ملفهم المطلبي.

ودعت التنسيقية الوطنية المستقلة للموظفين حاملي الشواهد غير المحتسبة بمكتب التكوين المهني لتنفيذ اعتصام ليومين قابل للتمديد، وذلك بتاريخ 4 و 5 نونبر المقبل، مصحوب بإضراب عن الطعام أمام مقر الإدارة العامة بسيدي معروف بالدار البيضاء.

وأفادت التنسيقية أن سبب هذا الاعتصام هو تنكر الإدارة لوعودها ونهجها سياسة الهروب إلى الأمام حسب البلاغ الذي توصلنا به.

و أكدت التنسيقية أنه في حالة لم يتم الاستجابة لملفهم المطلبي، سيخضون أشكالا أكثر احتجاجا للضغط على الوزارة الوصية.

وأوضح المنسق الوطني سعيد الكمال، بأن الاعتصام سيعرف أشكالا نضالية أكثر تصعيدا وأن المتضررين لم يعد لهم ما يخسرون بعدما ظهر بجلاء استهتار مديرية الموارد البشرية و تنصلها من كافة وعودها السابقة .

و أضاف الكمال أن العديد من القطاعات قد عالجت مشكل الشواهد العليا بحكمة وفق ما يخدم مواردها البشرية، بينما قطاع التكوين المهني مازال يعاني في صمت.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى