رغم توضيحات إدارة السجون.. ائتلاف مغربي يدعو لوقفة احتجاجية لإنقاذ حياة الأبلق

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

أعلن “الائتلاف الديمقراطي من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين وفك الحصار عن الريف”، تنظيم وقفة احتجاجية، يوم غد الاثنين، أمام البرلمان.

وطالب الائتلاف ذاته بإنقاذ حياة ربيع الأبلق، المعتقل على خلفية أحداث حراك الريف، والذي تقول أسرته إنه يخوض إضرابا عن الطعام لليوم 43.

كما أكد الائتلاف، اعتزامه توجيه مراسلة في هذا الشأن لمجموعة من المؤسسات الوطنية، ورسالة مفتوحة للبرلمان.

وفي مقابل ذلك، أكدت إدارة سجن طنجة 2 في بلاغ توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، أن ربيع الأبلق “لم يسبق له أن تقدم لها بأي إشعار بالدخول في إضراب عن الطعام”، مضيفة “أن النشاط اليومي للسجين المذكور يؤكد أن حالته الصحية عادية”.

وشدد المصدر ذاته على أن “السجين المذكور لم يسبق له أن رفض استلام أية وجبة من الوجبات الغذائية المقدمة له، كما أنه يرفض الخضوع لعملية قياس المؤشرات الحيوية من طرف طبيب المؤسسة”.

وأضاف البلاغ نفسه، أن “النشاط اليومي للسجين المذكور يؤكد أن حالته الصحية عادية، حيث إنه ينتقل يوميا من غرفته إلى ساحة الفسحة التي تبعد بحوالي 30 مترا، كما أنه يمارس مجموعة من الأنشطة رفقة السجناء، الذين يشاطرونه الغرفة، دون أن تظهر عليه أي من علامات التعب أو الإرهاق أو فقدان التركيز المصاحبة عادة للإضراب عن الطعام”.

وأبرزت إدارة السجن المحلي طنجة 2 إلى أنه “يتبين من خلال ما سبق أن جهات خارج السجن تقوم بالترويج لمجموعة من الأكاذيب، من أجل تضليل الرأي العام، من خلال ادعاء أن حالة السجين المعني حرجة جراء خوضه لإضراب عن الطعام، وذلك خدمة لأجندات خاصة لا علاقة لها بظروف اعتقال الفئة، التي ينتمي إليها السجين المذكور”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

خبير قانوني يتحدث عن “مشاكل” إدارة السجون ومعتقلي الريف

خبير قانوني يتحدث عن "مشاكل" إدارة السجون ومعتقلي الريف