مغاربة يشيدون بقرار العفو عن الصحافية هاجر الرسيوني: إنه قرار حكيم

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

أشاد معلقون مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، بقرار العفو الملكي عن الصحافية هاجر الريسوني وخطيبها السوداني، والطاقم الطبي المتابع في هذا الملف.

واعتبر العديد من النشطاء أن العفو الملكي “هو قرار حكيم، سيساهم في حفظ ماء وجه المغرب، خاصة بعد التداعيات السلبية التي أعقبت توقيف الصحافية الشابة ومحاكمتها.

وعبر إعلاميون وحقوقيون وسياسيون، عن سعادتهم بخبر الإفراج عن صحافية جريدة”أخبار اليوم” ومن معها، مؤكدين أنه قرار حكيم جاء لإصلاح الخروقات التي شابت مسار المتابعة.

وكان بلاغ لوزارة العدل، قد أعلن عن أن الملك أصدر عفوه على الآنسة هاجر الريسوني التي صدر في حقها حكم بالحبس والتي ما تزال موضوع متابعة قضائية.”

وأضاف البلاغ أن هذا القرار”يندرج هذا العفو الملكي السامي في إطار الرأفة والرحمة المشهود بها لجلالة الملك، وحرص جلالته على الحفاظ على مستقبل الخطيبين اللذين كانا يعتزمان تكوين أسرة طبقا للشرع والقانون، رغم الخطأ الذي قد يكونا ارتكباه، والذي أدى إلى المتابعة القضائية وفي هذا السياق، فقد أبى جلالته إلا أن يشمل بعفوه الكريم أيضا كلا من خطيب هاجر الريسوني والطاقم الطبي المتابع في هذه القضية.”

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أكبر جمعية حقوقية تحتفي بهاجر الريسوني ورفعت بأغاني الشيخ إمام – صور

بأغاني الشيخ إمام ومارسيل خليفة وأكاليل الورود، استقبلت