فقد زوجته وأطفاله الـ 3 في “فاجعة الراشيدية”.. الوجع الأفجع في “رحلة الموت”

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

لم يكن والد الطفلين محمد أمين وأميمة يعتقد أن يودع أفراد أسرته الصغيرة، في حادث مفجع راحوا ضحيته بمعية العشرات من المواطنين، عقب فاجعة الراشيدية، التي وقعت يوم الأحد الماضي.

وقال والد الطفلين اللذين تم العثور عليهما يومه الجمعة، بعدما كانا في عداد المفقودين (قال) في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين بسبب السيول على مستوى الراشيدية، سلبه زوجته و3 من أطفاله الأبرياء.

وحكى رب الأسرة المكلوم تفاصيل الفاجعة قائلا : “زوجتي وأحد أطفالي توفيا مباشرة بعد وقوع الحادث، وباشرت بعد ذلك رحلة البحث عن أطفالي الاثنين اللذين جرفتهما السيول، صدمتي كبيرة، والحمد لله على قضاء الله”.

وأضاف المتحدث نفسه، قائلا: “أخبرت صباح اليوم بالعثور على ابنتي أميمة وإبني محمد أمين، بعد رحلة بحث استمرت قرابة 6 أيام”، مشيرا بالقول : “سيواريان الثرى بعد صلاة عصر يومه الجمعة”.

وختم أب الضحايا حديثه بالقول: “الله يرحمهم أجمعين وخا ضعت فيهم”.

يذكر أن السلطات المحلية لولاية جهة درعة تافيلالت أفادت صباح اليوم الجمعة، بأنه تم انتشال جثث 5 أشخاص (3 رجال وامرأتان)، في إطار الأبحاث التي تباشرها مختلف السلطات المختصة، منذ يوم الأحد الماضي.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

البحث متواصل عن القتلى.. معطيات جديدة عن ضحايا فاجعة الراشيدية

البحث متواصل عن القتلى.. معطيات جديدة عن ضحايا فاجعة الراشيدية