تزامنا مع الجلسة الأولى.. صحافيون وحقوقيون يطالبون بـ”الحرية لهاجر”

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

تزامنا مع الجلسة الأولى لمحاكمة الصحافية هاجر الريسوني، المتابعة في قضية تتعلق بالأجهاض، وفق ما أعلنه وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، انطلقت قبل قليل من زوال يومه الاثنين، أمام ذات المحكمة،  وقفة تضامنية مع الصحافية العاملة بجريدة “أخبار اليوم”، دعت إليها مجموعة من الفعاليات النسائية والحقوقية، إضافة إلى مجموعة من الصحافيين المغاربة.

ورفع المتضامنون شعارات مطالبة بالافراج الفوري عن هاجر الريسوني.

في ذات السياق، تقدم النقيب عبد الرحيم الجامعي، عضو هيأة دفاع هاجر الريسوني، بطلب السراح المؤقت لفائدة موكلته.

وأضاف النقيب عبد الرحيم الجامعي أثناء مرافعته قبل قليل في أولى جلسات متابعة الصحفية هاجر الريسوني أن متابعة موكلته تعبير عن تغول النيابة النيابة عبر متابعة فرد بسبب قناعاته الشخصية.

وتابع “مستحيل وقوع حالة التلبس وهذا ما أكدته المحاضر”.

يشار أن ممثلين عن السفارة السودانية حضروا لأطوار الجلسة الأولى للمحاكمة.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

المحكمة تنذر بوعشرين وتواصل الجلسات بغيابه

المحكمة تنذر بوعشرين وتواصل الجلسات بغيابه