بعد إدانته بسبع سنوات حبسا.. أستاذ يقاضي رئيس جمعية حقوقية

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد مرور أزيد من سبع سنوات على قضية تحرش أستاذ بـ 10 تلميذات، بأحد المؤسسات التعليمية بمدينة تطوان، استدعت الفرقة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن تطوان، صباح اليوم الجمعة، كل من محمد بن عيسى رئيس مرصد الشمال لحقوق الانسان، ومحمد يونس عضو المرصد، من أجل الاستماع إليهما بخصوص هذه القضية.

وبهذا الخصوص، قال محمد بن عيسى رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن الفرقة الولائية استمعت له صباح اليوم لمدة ساعتين، بخصوص قضية اعتداء أستاذ على مجموعة من التلميذات، بناء على شكاية تلقتها من طرف الأستاذ الذي أدين بسبع سنوات سجنا نافذا.

وأوضح بن عيسى، أن الاعتداء وقع سنة 2013، حينما قام التلاميذ بتنظيم وقفة احتجاجية أمام المؤسسة التعليمية، واتهموا فيها أحد الأساتذة بالاعتداء جنسيا على إحدى التلميذات، والتحرش بآخريات، ما دفع بالمرصد لمؤازرة الضحايا.

وأكد رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان، أن الأستاذ بعد قضائه للعقوبة السجنية، قام بتقديم شكاية ضد المرصد، وبعض التلاميذ الذين فجروا هذه القضية.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

اعتداء بالسلاح الأبيض على قائد في شفشاون

اعتداء بالسلاح الأبيض على قائد في شفشاون