الدرك الملكي يستمع لـ”فقيه” عنف تلميذه ومسؤول في المسجد: هداك اللي صور لفيديو خاص يجيب ليه حولي

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد الضجة الإعلامية التي أثيرت حول شريط فيديو يظهر “فقيه” وهو يعنف طفلا صغيرا، بواسطة “هراوة”، داخل أحد المساجد بتغازوت نواحي مدينة أكادير، كشف مصدر “سيت أنفو”، أن عناصر الدرك الملكي، استمعت أمس الخميس، للفقيه.

وأكد المصدر نفسه، أن سرية الدرك الملكي بأكادير تفاعلت بشكل سريع مع شريط الفيديو الذي نشره الفاعل الجمعوي، رضى الطوجني، عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك.

وبهذا الخصوص، قال محمد أمجود، أمين مسجد تغازوت، إن مؤذن المسجد الذي ظهر في شريط الفيديو، وهو يضرب أحد تلامذته، معروف بالمنطقة بأخلاقه الحميدة وطيبة قلبه، ولم يسبق له أن عنف تلامذته.

وأوضح أمجود في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن مؤذن المسجد لم يكن يضرب التلميذ كما يظهر في شريط الفيديو، بل كان يحاول زرع الرعب في نفوس التلاميذ بتلك الطريقة، بحيث يقوم بضرب الثوب فقط، والدليل أنه لا توجد أثار الضرب على جسم الطفل.

وأفاد أمجون، أن والد الطفل صرح لدى مصالح الدرك الملكي، أن ابنه لم يتعرض للضرب من طرف “الفقيه” بل تلك كانت محاولة لإخافة باقي التلاميذ، وهي طريقة يلجأ لها المؤذنين لتوبيخ التلاميذ.

وقال أمجون، إن المؤذن يشتغل معهم لأزيد من 15 سنة، ولم يسبق له أن أثار أي مشكل، قائلا “غير بغاو اشوهوه وصافي وخاص هذاك لصور الفيديو اجيب ليه حولي باش ادعي معاه”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“تغازوت باي” لركوب الأمواج يستقطب أشهر الأسماء العالمية في نسخته الأولى

"تغازوت باي" لركوب الأمواج يستقطب أشهر الأسماء العالمية في نسخته الأولى