ضجة فيسبوكية.. كاتب مغربي ينكر وجود الخليفتين أبو بكر وعمر

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

أثارت تدوينة للكاتب المغربي، رشيد أيلال، حول حقيقة الوجود الفعلي لأبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعية.

وكشف رشيد أيلال صاحب كتاب “صحيح البخاري نهاية الأسطورة” الشهير، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن تدوينته حول عدم وجود أي وثيقة تاريخية تثبت التواجد الفعلي والحقيقي لعمر بن الخطاب وأبو بكر الصديق، أزعجت متتبعي حسابه الفيسبوكي، ودفعتهم لشنّ حملة “خطيرة” عليه، مصحوبة بتهديدات ودعوات بالاعتقال.

وشدد أيلال، على أن إنكاره تواجد هاتين الشخصيتين، “لا علاقة له بما هو عقائدي، بل هو مرتبط بالتاريخ”، معتبرا أن “تاريخنا يضم مشاكل كبيرة.. والقرآن وحده الذي يجب أن نثق فيه”.

وأكد الكاتب ذاته، أن عدم تقبّل متتبعي حسابه لرأيه وفكرته حول عمر بن الخطاب وأبي بكر يحيل على ما أسماه “عبادة البشر”، مستفسرا بالقول : “واش خصنا نوليو نذكرو هاد الشخصيتين فالشهادة أو هما من أركان الإسلام؟، أنا الفكرة ديالي مرتبطة بالتاريخ فقط”.

وتمسّك الكاتب المثير للجدل بفكرته حول عدم وجود أي وثيقة رسمية عبر الزمن، تفنّد مزاعمه، داعيا معارضيه إلى إثبات تواجدهما -عمر بن الخطاب وأبو بكر- بوثيقة رسمية.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

هيئة حقوقية تدخل على خط تهديد كاتب مغربي بـ”الذبح” لـ”تطهير المجتمع”

هيئة حقوقية تدخل على خط تهديد كاتب مغربي بـ"الذبح" لـ"تطهير المجتمع"