بالفيديو.. معاناة ساكنة الأطلس: “حنا كنعيشو في الحصار والمسؤولين كيجيوْ عندنا حتى الجبل وقت الانتخابات”

بالعربية LeSiteinfo - نادية مصطفى

في قرية وسط الأطلس، يجد السكان صعوبة في الحصول على المواد الأساسية للحياة، بسبب البعد عن المدينة، حيث تتناثر منازلهم المبنية بالحجر وسياج البلاستيك، وتغمرها الشمس الحارقة، التي يراها أهل المدن جمالا ومتعة وسحرا، لكنه بالنسبة لسكان الجبال من القرويين قساوة وضررا.

موقع “لوسيت أنفو”، زار هذه القرية لينقل الواقع من هناك، حيث يأخذنا “أحمد” في جولة حول بيته، يشرح لنا بكلامه وإشارات يده، أن معاناته لا تقل سوءا عن غيره، في هذه المناطق، فهو يسافر ويحاول البحث عن موارد مالية، تُساعد أسرته على الصمود في أرض الأجداد بالأطلس، في قرية اسمها فرياطة، بضواحي مدينة بني ملال، في ظل العديد من المشاكل التي أضحت ملمحا يطبع يومياته البائسة.

ويتمسك “أحمد” بمنطقته، ويرى الحياة خارجها مستحيلة، ورغم إمكانياته البسيطة، وحياته الصعبة، فإنه راض بقسمته، آملا أن يكون الغد أفضل.

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا