الدكالي يعلن إنطلاق إستراتجية “التكوين عن بُعد”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

قدم أناس الدكالي، اليوم الأربعاء 12 يونيو 2019 بالرباط، بالمعهد الوطني للصحة العمومية، الاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر للفترة 2019-2025 الذي تم إعدادها في إطار تفعيل الشراكة بين وزارة الصحة والصندوق العالمي لمكافحة السيدا والسل والملاريا.

وقال أناس الدكالي، وزير الصحية في تصريح إعلامي “رؤيتنا جعل التكوين المستمر أولوية في المنظومة الصحية الوطنية، وأن تكون عاملا من عوامل التغيير، ومصاحبة الإصلاحات التي يعرفها قطاع الصحة”.

وأضاف “من الأهداف الأساسية للاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر لوزارة الصحة تقوية قدرات الفاعلين في قطاع الصحة، الذي يصل عددهم إلى 51 ألف”، مؤكدا أن “الاستراتيجية الوطنية سيستفيد منها 100 ألف خلال خمس سنوات”.

وأوضح أن “70 في المائة من المجزوءات تهم جميع التخصصات الطبية، والتقنية والإدارية والتدبيرية، كما سيتم التركيز على التخصصات التي سنحتاجها في المستقبل”، وأن “الاستراتيجية لها نُقط إيجابية مثل التخطيط والبرمجة، وتثمين المهن الصحية، وتنزيلها سيكون عبر مخططات جهوية، ثلاثية السنوات”.

وأبرز أن “الإستراتجية تواكب التطور التكنولوجي والرقمنة، وعدد مهم من الوحدات سيتم تقديمها عن بُعد أو ما يصطلح عليه التعليم عن بُعد”.

وتهدف هذه الاستراتيجية إلى إرساء أسس سياسة وزارة الصحة الرامية إلى تنمية الموارد البشرية باعتبارها عاملا أساسيا لحكامة جيدة للمنظومة الصحية الوطنية وتطويرها، وذلك من خلال الاستثمار في تقوية كفاءات وقدرات كافة الأطر العاملة بوزارة الصحة، والعمل على إنتاج مختلف المعارف والخبرات العلمية والتقنية الضرورية للرفع من جودة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وجاء في البلاغ الصحفي أن “الحدث فرصة لإعطاء الانطلاقة الرسمية لأولى لَبِنات تفعيل الاستراتيجية الوطنية للتكوين المستمر 2025-2019 عن طريق عرض المحاور الأساسية للبرامج الجهوية الخاصة بالتكوين المستمر 2019-2021 والتي تم إعدادها بتوافق بين مديرية الموارد البشرية والمديريات الجهوية للصحة.  وتأتي هذه البرامج في إطار الانخراط في مسلسل الجهوية، وتنمية عدد من الوظائف الحيوية داخل قطاع الصحة، والمرتبطة بالحكامة والإدارة والتكوين، وكذا بالبرامج الصحية الوطنية والخدمات المقدمة لفائدة المواطنين”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الدكالي: تميز العلاقات المغربية الصينية يفتح آفاقا مهمة لتطوير التعاون في مجال الصحة

الدكالي: تميز العلاقات المغربية الصينية يفتح آفاقا مهمة لتطوير التعاون في مجال الصحة