الأساتذة يحملون الشارة الحمراء في امتحانات “الجهوي” و”الباك”

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

مع اقتراب انطلاق مواعيد إجراء الامتحانات الإشهادية، دعت النقابات التعليمية الخمس، الأطر التربوية إلى حمل الشارات الحمراء احتجاجا على عدم استجابة الجهات المعنية لمطالب الأساتذة.

وقالت النقابات التعليمية الممثلة في كل من (النقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الحرة للتعليم UGTM والنقابة الوطنية للتعليم FDT والجامعة الوطنية للتعليم UMT والجامعة الوطنية للتعليم FNE)، إنها قررت حمل الشارة الحمراء انطلاقا من يوم غد السبت، الذي يصادف انطلاق الامتحان الجهوي الموحد، لتلامذة السنة الأولى بكالوريا.

وأكدت النقابات التعليمية الخمس، أن الخطوة التي أقدمت عليها جاء بعد “استمرار الحكومة ووزارة التربية الوطنية في الهجوم على حقوق نساء ورجال التعليم عبر تسليط سيف الاقتطاعات غير القانونية من رواتب المضربين والمضربات، والتمادي في نهج سياسة الآذان الصماء والتهديد والوعيد والتضييق على ممارسة الحقوق النقابية والحق في التفاوض والحوار والالتزام بالاتفاقات وبتسوية ملفات كل الفئات تسوية عادلة وشاملة”.

كما جددت النقابات ذاتها، “تشبثها بالملفات المطلبية ودعمها ومساندتها لكافة الفئات التعليمية من أجل تحقيق مطالبها العادلة”، وخصت بالذكر “الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد والزنزانة 9 وضحايا النظامين وحاملي الشهادات والدكاترة والملحقين والمساعدين التقنيين والإداريين والمقصيين من خارج السلم، والتوجيه والتخطيط والمتصرفين والمفتشين والمبرزين والمستبرزين”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بسبب الإضراب.. الاقتطاع من أجور رجال التعليم

بسبب الإضراب.. الاقتطاع من أجور المضربين عن العمل لرجال التعليم