بعد العفو الملكي.. عشرات المواطنين يخرجون لاستقبال معتقلي حراك جرادة

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

عادت أجواء البهجة والفرح لمدينة جرادة، ليلة أمس الثلاثاء، بعدما عانق جل معتقلي ما سُمي بـ “حراك جرادة” الحرية، إثر عفو ملكي بمناسبة عيد الفطر.

وعلم “سيت أنفو”، أن سكان جرادة وأهالي شباب الحراك نظموا استقبالا حافلا للمعتقلين المفرج عنه، والبالغ عددهم 47 شخصا.

وأكد مصدر “سيت أنفو”، أن معتقلي الحراك الذي عاشته مدينة جرادة عقب وفاة شخصين في بئر لاستخراج الفحم، وصلوا ليلة أمس الثلاثاء، إلى المدينة، حيث كان في استقبالهم العشرات من المواطنين الذين عبّروا عن استحسانهم للبادرة.

يذكر أن الملك محمد السادس، أصدر بمناسبة حلول عيد الفطر، أمره بالعفو على مجموعة من الأشخاص، منهم المعتقلين ومنهم الموجودين في حالة سراح، المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة.

وحسب بلاغ لوزارة العدل، وصل عدد المستفيدين من العفو الملكي حوالي  755 شخصا، من بينهم 107 نزلاء مدانون في إطار أحداث الحسيمة وجرادة، و11 نزيلا من بين المحكوم عليهم في قضايا التطرف والإرهاب.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حريق “جوطية جرادة” ينذر بـ”احتقان جديد” بـ”مدينة الفحم”

حريق "جوطية جرادة" ينذر بـ"احتقان جديد" بـ"مدينة الفحم"