“الصهد” يقتل بالفقيه بنصالح.. آخر الضحايا تلميذ في ربيعه الـ14

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

لقي تلميذ بمدينة لفقيه بنصالح مصرعه غرقا بنهر أم الربيع على مستوى الجماعة الترابية سيدي عيسى بن علي، حيث تحولت لحظات استجمام إلى مأساة حقيقية.

وأفادت مصادر  محلية بأن فرقة الضفادع التابعة للوقاية المدنية، تمكنت اليوم الأحد 19 ماي، من انتشال جثة تلميذ يبلغ مت العمر 14 عاما، بعدما جرفته سيول نهر أم الربيع.

وقصد الهالك الشلال من أجل اقتناص بعض لحظات الاستجمام في ظل ارتفاع درجة الحرارة، غير أن مياه الشلال غدرت به حيث غطس دون أن يستطيع الخروج مرة أخرى.

يذكر أن جثة الضحية تم نقلها إلى مستودع الأموات بمستشفى القرب بمدينة سوق السبت، في حين باشرت مصالح الدرك الملكي تحقيقها في الحادث لتحديد الملابسات.

وليست هذه المرة الأولى لمثل هذه الحوادث، حيث سبق وأن قضى عدد من الضحايا في حوادث مشابهة، بسبب موجة الحر التي تعرفها المدينة، والمنطقة عموما.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

استنفار بسبب غرق تلميذ بواد سوس

استنفار بسبب غرق تلميذ بواد سوس