دراسة الحقاوي : أكثر من مليون مغربية تعرضن للعنف الإلكتروني

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

كشفت بسيمة الحقاوي، وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، عشية اليوم، أن “13,4 في المائة من مجموع النساء المغربيات البالغات ما بين 18 و64 سنة أي (1.470.549 امرأة) تعرضنّ للعنف الإلكتروني”.

وأضافت الحقاوي أثناء عرضها للبحث الوطني حول انتشار العنف ضد النساء بالمغرب، أن “الشابات أكثر عرضة للعنف الإلكتروني بـ نسبة 30.1 في المائة، وكلما تقدمت النساء في السن كلما تراجعت هذه النسبة، وكذلك شأن النساء العازبات بـ 24.6 في المائة، والتلميذات بـ 52.3 في المائة”.

وأبرزت الوزيرة في الندوة الصحفية أن “النساء ذات المستوى التعلمي العالي هُن أكثر عرضة للعنف الإلكتروني، المتجلي في التحرش  بـ 71.2 في المائة يليه السب والقذف بـ 37.5 في المائة وإرسال مواد إباحية 23 في المائة”.

وذكرت أن “النساء الذين يتراوح سنهم من 18 إلى 29 سنة يشكلنّ حوالي 50 في المائة من نسبة النساء المتعرضات للعنف الإلكتروني”.

وعن العلاقة مع المعنف الإلكتروني، أوضحت الدراسة أن “28.3 في المائة من النساء الذين تعرضن للعنف الإلكتروني تعرفن علي المعنف عبر الأنترنت (الفضاء الأزرق)، و13.3 في المائة كان جارا، و 12.6 في المائة زميل في المدرسة الثانوية أو الجامعة، و12.3 في المائة عبر الأقارب.

وحددت الدراسة أفعال العنف الإلكتروني في “السب والشتم، والتحرش، والتشهير، ونشر صور أو فيدوهات شخصية بغرض الإنتقام الإباحي، وتركيب صور أو فيديوهات، بغرض المس بالحياة الشخصية، والتهديد بنشر صور أو فيديوهات شخصية، والابتزاز، والترويج والتحقير، والاختراق والاستيلاء على المواقع الشخصية من أجل الحصول على المال، وانتحال الشخصية، والتتبع، وإرسال المواد الإباحية غير التوافقية”.

وشددت الحقاوي أثناء تقديمها لخلاصة الدراسة أن “العنف المذكور طارئ وجديد من حيث الصنف، ولا نعرف كيفية التعامل معه، بكل صراحة، هل عن طريق تقديم شكاية أم الرد في وسائط التواصل الإجتماعي”.

 

 

Découvrez les nouvelles offres Addoha Ramadan 2019

Facebook Comments

إقرأ أيضا

التحرش بفتاتين يؤدي إلى وفاة قاصر بالداخلة والشرطة تعتقل الجناة

التحرش بفتاتين يؤدي إلى وفاة قاصر بالداخلة والشرطة تعتقل الجناة