الداودي: الفساد يكثر في شهر رمضان

جدد لحسن الداودي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، التأكيد على أن المواد الغذائية التي يقبل عليها المغاربة خلال رمضان “كلها موجودة، لكن مع الأسف هناك من يتلاعب بصحة المواطن أو يقوم بالاحتكار للاغتناء على حساب المواطنين”.

وشدد الداودي، زوال أمس خلال الجلسة الأسبوعية بمجلس المستشارين، على أن السلطات المعنية معبأة من أجل محاربة كل من يريد أن يتلاعب بصحة المواطن أو أن يحتكر المواد لكي ترتفع الأسعار، مؤكداً على أن ” الفساد يكثر وبشدة خلال شهر رمضان”.

ووجه الداودي نداء للمواطنين للتعاون مع الجهات المختصة، وخصوصا مع لجن المراقبة، للمساهة في وضع  حد ولو نسبي للمحتكرين والمفسدين عن طريق التبليغ عنهم عبر الرقم الذي وضعته مصالح وزارة الداخلية من أجل هذا الغرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى