حادث حافلة إيطاليا.. تلميذ مغربي يعتق أرواح زملائه

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

قالت وسائل إعلام إيطالية إن طفلا مغربيا وصديقه المصري، تمكنا من إنقاذ أرواح زملائهما، من حادث إضرام نار في حافلة كانت تقل 51 تلميذا، أمس الأربعاء، بمدينة ميلانو.

وأوضحت المصادر الإعلامية الإيطالية، أن الطفل المغربي سمير قام بإخفاء هاتفه ليتمكن زميله المصري من الاتصال بالشرطة، بعدما أقدم إيطالي من أصل سنغالي على إضرام النار في الحافلة المدرسية، دون أي اهتمام بأرواح الأطفال الأبرياء.

وتعود تفاصيل الحادث المأساوي، لإقدام المسمى “حسين” البالغ من العمر 47 سنة، على جمع حوالي 51 تلميذا في حافلة مدرسية قصد إعادتهم إلى المدرسة، وحجزهم في مكان قرب بلدة ميلانو وتهديدهم بحرقهم، قبل أن تتدخل المصالح الأمنية لتنقذ التلاميذ بفضل الطفل المغربي وزميله.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الناصيري يعلق على أزمة حمد الله مع المنتخب المغربي

الناصيري يعلق على أزمة حمد الله مع المنتخب المغربي