حرب باردة بين الجمارك المغربية وتجار سبتة ومليلية

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

اندلعت حرب باردة بين كبار التجار الإسبان، بالمدينتين المحتلتين سبتة ومليلية، من جهة والسلطات المغربية من جهة أخرى، بعد تلميح نبيل لخضر، المدير العام للجمارك والضرائب غير المباشرة، يوم الأربعاء الماضي، في مداخلته أمام لجنة الخارجية بمجلس النواب، إلى إمكانية تقليص حجم السلع المهربة بين المدينتين المحتلتين إلى الداخل في السنوات الخمس المقبلة، في أفق القضاء على التهريب نهائيا سنة 2029، من أجل النهوض بالاقتصاد الوطني الذي يخسر ملايين الدراهم سنويا.

وكشفت صحيفة “أخبار اليوم”، في عددها الصادر يوم الثلاثاء، أن اللوبيات الاقتصادية في الثغرين المحتلين، تضغط على الحكومة المركزية الاسبانية لدفعها إلى الضغط على نظيرتها المغربية.

واسترسل المصدر ذاته، أن كونفدرالية مقاولي مليلية قالت محذرة، إن “هناك اتفاقيات بين البلدين منذ 100 عام، لايمكن أن ينسفها المغرب بين عشية وضحاها، كما أشارت إلى أن مدير الجمارك يسعى إلى الضغط على التجار المغاربة لنقل أنشطتهم إلى ميناء الناظور.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

معبر سبتة مغلق في وجه ممتهني “التهريب المعيشي”

معبر سبتة مغلق في وجه ممتهني التهريب