فريق الاتحاد الاشتراكي يهاجم بوليف

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

أقدم محمد العلمي، عضو المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي، رئيس فريقه بمجلس المستشارين، على تفجير قنبلة في وجه نجيب بوليف، كاتب الدولة المكلف بالنقل، عندما اتهمه باحتضان “الريع” من خلال تمكين أربع شركات للنقل من رخص الاستثناء.

وحسب صحيفة “الصباح” في عددها لنهاية الأسبوع، فإن العلمي اتهم حكومة العثماني التي تزعم أنها جاءت لمحاربة “الريع”، إلى حاضنة له من خلال كتابة الدولة المكلفة بالنقل، التي قتلت المنافسة الشريفة والديمقراطية في قطاع النقل بين النقالين، إذ فضح العلمي أربع شركات دون أن يذكرها بالاسم، قال إنها تحصل، طيلة السنة على رخص الاستثناء في نقل المسافرين عبر الطرق، بواسطة حافلات كبيرة خلال أيام العطل والأعياد الدينية، إذ يتحول الاستثناء إلى دائم.

وطالب العلمي بوليف بأن يتسلح بالشجاعة، ويفتح تحقيقا نزيها ودقيقا في كيفية منح التراخيص الاستثنائية، خصوصا على مستوى خطي مراكش طانطان، وبني ملال أزيلال، وخطوط أخرى، هو أعلم بها أكثر من غيره، ما يؤثر على السلامة الطرقية.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بوليف بعد خطاب الملك: أصحاب الريع يتهجمُون علينا

بوليف بعد خطاب الملك: أصحاب الريع يتهجمُون علينا