إتفاقية شراكة بين المكتب الوطني للمطارات والمؤسسة الوطنية للمتاحف

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

وقع زهير محمد العوفير، المدير العام للمكتب الوطني للمطارات، والمهدي قطبي، رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف، صباح اليوم الخميس، بالرباط، بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، اتفاقية شراكة وتعاون تهدف إلى دعم وترويج الثقافة الفنية للمغرب لدى ملايين المسافرين العابرين للمطارات المغربية.

وبموجب هذه الإتفاقية الموقعة بين كل من  المكتب الوطني للمطارات والمؤسسة الوطنية للمتاحف، ستصبح مطارات المملكة ، التي تستقبل شرائح واسعة من المسافرين من مختلف الثقافات والجنسيات، واجهة حقيقية للموروث الثقافي والفني، بكل أنواعه وبمختلف أشكاله وتعابيره الفنية.

وسيتم تجسيد هذا التعاون عبر تنظيم معارض فنية بالمطارات المغربية، وهي مواعيد فنية وثقافية، مبرمجة أو غير مبرمجة من طرف أحد المتاحف التابعة للمؤسسة الوطنية للمتاحف.

وستلعب المطارات كذلك دورا هاما في التواصل والاعلام عن مختلف المعارض والأنشطة الفنية للمؤسسة، وهكذا سيكون المسافرون، سواء كانوا سائحين أو غير سائحين، على علم بما يمكنهم اكتشافه خلال زياراتهم لعاصمة المملكة، متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، أو متاحف أخرى تابعة للمؤسسة بمختلف المدن المغربية.

من جهة أخرى، سترافق المؤسسة الوطنية للمتاحف المكتب الوطني للمطارات في الإعداد السينوغرافي لمعارض تبرمج بمختلف المطارات، ويعول كلا الطرفين على هذه الإتفاقية والشراكة في المساهمة في توفير تجربة فنية استثنائية لمرتادي المطارات، تمكنهم من اكتشاف نبذة جذابة عن الثراث الفني والثقافي للمغرب.

Facebook Comments

إقرأ أيضا