إضراب فاس.. أرباب الطاكسيات يتخذون هذا القرار

يستمر أصحاب سيارات الأجرة من الصنف الثاني بمدينة فاس في شل الحركة، وركن عرباتهم على طول شارع الحسن الثاني احتجاجا على ما وصفوه بتواطؤ السلطات مع سيارات الأجرة الكبيرة، وعدم احترام القرار العاملي لـ2009، القاضي بتحديد خطوط الوجهات المحددة بالنسبة لهذا الصنف من السيارات.

وقالت التنسيقية التي تقود هذا الإضراب، في بلاغ يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، إنه “في ظل الوضعية الراهنة التي أصبحت تتسم بمؤشرات سلبية تلوح في الأفق نتيجة مجموعة من الحوارات واللقاءات الماراطونية العقيمة التي دامت زهاء السنتين ولم تفض إلى نتائج ايجابية تخدم مصلحة القطاع والسائق المهني”.

وثمنت التنسيقية المحلية لسيارات الأجرة الصغيرة بفاس، “عاليا الصمود والنضال في أوساط المهنيين الشرفاء، وتحث على التخلي بروح المسؤولية و الانضباط، وتقدمت باعتذارها للساكنة على تعطيل مصالحهم”، مشيرة إلى أنها عازمة على “تمديد الإضراب حتى تحقيق المطالب”، يقول ذات البيان.

مصدر “سيت أنفو” من مدينة فاس أوضح أن المضربين اتخذوا قرارا بنقل المرضى المتوجهين إلى مستشفى الحسن الثاني أو المغادرين له بالمجان ودون مقابل.

 

زر الذهاب إلى الأعلى