أطباء القطاع الخاص يهددون العثماني بالهجرة ردا على الإجراءات الضريبية

ضاعفت مصالح الضرائب عدد المستهدفين بمراسلاتها من أطباء القطاع الخاص، في الآونة الاخيرة، في إطار مراجعات ضريبية غير مسبوقة أدت إلى احتقان وسط المهنيين وغضب عارم من نتائجه دفعا بعض الأطباء إلى الشروع في الخطوات الاولى لمغادرة المغرب.

وحسب صحيفة “الأخبار”، في عددها لليوم الثلاثاء، فإن أطباء القطاع الخاص يتهمون حكومة العثماني بسوء التقدير في مقاربة هذا الجانب الحساس والخطير، بالنظر إلى علاقته بقطاع ذي بعد اجتماعي، خاصة وأن الحكومة عجزت عن تأهيل والارتقاء بخدمة القطاع الطبي العمومي.

ووفق الصحيفة ذاتها، فقد لوح المتضررون من هذه الاجراءات بالتصدي لقرار حكومة العثماني بالتوقف عن تقديم الخدمات الطبية في حال الاصرار على “حلب” الاطباء، إسوة بزملائهم بالقطاع العام، الذين قدموا استقالة جماعية احتجاجا على السياسات الحكومية.

زر الذهاب إلى الأعلى