يتيم في ورطة.. هروب 3 آلاف عاملة مغربية بإسبانيا

بالعربية LeSiteinfo - ياسين حسناوي

بعد فضيحة الاعتداءات الجنسية على العاملات الموسميات المغربيات في حقول الفواكه الحمراء التي هزت الحكومة المغربية، باعتبارها المسؤولة الأولى عن حمايتهن، وجدت الحكومة نفسها في زوبعة جديدة بعد تأكيد هروب نحو 3021 عاملة مغربية ما بين موسمي الجني 2016/2017 و 2017/2018، ورفضهن العودة الى المغربرغم إنتهاء صلاحيات التأشيرات.

وحسب صحيفة “أخبار اليوم”، فكتابة الدولة الإسبانية المكلفة بالهجرة كشفت أن 1424 عاملة موسمية مغربية لم يلتزمن ببنود العقد الذي وقعناه الذي وقعناه والذي يقضي بالانتقال للعمل في حقول الفراولة بمنطقة “هويلفا” لمدة لا تزيد عن 6 شهور، والعودة إلى المغرب بعد انتهاء موسم الجني.

ووصل عدد العاملات الهاربات وفق “أخبار اليوم”، نقلا عن “وكالة الانباء الاسبانية”، حوالي 2500 عاملة، علما أن عدد العاملات المغربيات اللواتي انتقلن للعمل بإسبانيا منذ فبراير الماضي بلغ 15134 عاملة، أي الهاربات يمثلن 17 في المائة من مجموعة المغربيات.

تفاصيل أوفى في عدد الغد من “أخبار اليوم”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

المنتخب الإسباني يخطف تعادلا ثمينا أمام ألمانيا

المنتخب الإسباني يخطف تعادلا ثمينا أمام ألمانيا