بعد فيديو السائحة الفرنسية.. هولندية توثق لمشاهد صادمة داخل مستشفى الأمراض العقلية

بعد الضجة الإعلامية التي خلفها شريط فيديو وثقته سائحة أجنبية حول مستعجلات المستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، والذي عرى واقع المستعجلات بالمغرب، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا جديدا، يضم مشاهد صادمة عن مستشفى الأمراض العقلية والنفسية بمدينة برشيد.
وحسب الشريط، الذي تم تداوله على نطاق واسع بشبكات التواصل الاجتماعي، فإن فتاة هولندية قامت بتصوير مشاهد صادمة لمجموعة من المختلين عقليا، وهم في أوضاع كارثية، بحيث تم توثيق أشخاص وهم ينامون على الأرض.
الصور، التي تم التقاطها من داخل مستشفى الأمراض العقلية ببرشيد، حسب ما أكدته الفتاة الهولندية التي وثقت الفيديو، تعري عن واقع المستشفيات داخل المغرب، ما أثار موجة من الاستياء داخل الفضاء الأزرق.
ومن أجل الإلمام بالموضوع أكثر، حاولنا ربط الاتصال بوزارة الصحة من أجل معرفة حقيقة هذا الفيديو، لكن للأسف الشديد ظل الهاتف يرن دون جدوى.
وقبل يومين وثقت سائحة فرنسية شريط فيديو يفضح مستعجلات المستشفى الجامعي ابن رشد، بحيث صورت مرضى مستلقون على الأرض ينتظرون قدوم الطبيب، وآخرون يتألمون داخل قاعة الانتظار.
الشريط الذي وثقته السائحة الفرنسية تفاعلت معه وزارة الصحة بشكل جدي، وأمرت بفتح تحقيق في الموضوعّ، ما جعل الأطر الصحية بابن رشد توضح حقيقة الفيديو.

زر الذهاب إلى الأعلى