بالصور.. مرصد يعلن دواوير بمراكش مناطق ”منكوبة” ويدعو العثماني ووزير الداخلية للتدخل

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

صنف المرصد الحقوقي لحماية المال العام، بعض الدواوير المحسوبة على جهة مراكش- أسفي، ضمن المناطق المنكوبة، بعد أن صارت ساكنة تلك الدواوير تعيش عيشة ضنكة بسبب انعدام أدنى شروط الحياة.

وأفاد المرصد، الذي قام خلال الأسبوع الجاري بزياة للدواوير الواقعة بالجماعة الترابية تسلطانت بنواحي مراكش، أنه عاين ”أوضاعا مزرية”، تكمن أساسا في الإنقطاع المتكرر للماء والكهرباء، تتجاوز في الكثير من الأحيان أزيد من يوم بأكمله، كما أشار ذات المرصد إلى أن كافة المنازل الكائنة في تلك الدواوير  ”غير صالحة للسكن، ويمنع السكان من إصلاحات منازلهم من طرف السلطات المحلية ورفض الجماعة الترابية الترخيص بذلك”.

ووقف المرصد خلال زيارته التي تمت بناء على طلب مؤازرة من قبل جمعيات مدنية محلية، على ”غياب ازقة أو شوارع مهيكلة بدوار النزالة مثلا، مشيرا إلى أن الأمر يحيل على أوضاع تم تجاوزها حتى في القرى الجبلية.

وكشف المرصد عن غياب أية مرافق رياضية أو ثقافية أو اجتماعية أو ترفيهية مخصصة للساكنة، متهما مدبري الشأن العام المحلي بكونهم يريدون ”لساكنة الدوار العيش في ظروف كارثية”.

وأوضح المرصد أن ساكنة تلك الدواوير تعيش ”في أوضاع بيئية خطيرة، حيث تحاط بهم روائح كريهة نتيجة غياب قنوات الصرف الصحي، وفي ظل تقاعس الجماعة على تقديم خدمات النظافة”.

وطالب المرصد من رئيس الحكومة ووزير الدولة المنتدب في حقوق الإنسان ووالي جهة مراكش اسفي، بفتح تحقيق في الأوضاع المزرية التي يعيشها الساكنة وفي مسبباتها، ومساءلة كافة المسؤولين عن هذا الوضع وذلك في إطار مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، كما دعا باقتراح حلول إجتماعية عاجلة تضمن بعض الحقوق الإنسانية الأساسية كـ”السكن ” و ” العيش الكريم “.

كما طالب بتدخل الشرطة البيئية و تح تحقيق حول نزيف الأبار بالمناطق المحيطة بدواوير تسلطانت، ومدى جودة المياه المقدمة للساكنة، خصوصاً بعد معاينة المرصد لبعض الحالات المرضية التي ترجح أن تكون بسبب جودة المياه السيئة.

روبرتاج - رغم المراقبة.. الشناقة يزورون طانكة الحولي

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“الكاف” ينهي الجدل بشأن احتضان المغرب كأس إفريقيا 2019

"الكاف" ينهي الجدل بشأن احتضان المغرب كأس إفريقيا 2019