جمعيات تطالب بوقف ”الامتيازات الريعية” التي يستفيد منها ”بوليساريو” الداخل

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

عبرت فعليات جمعوية وحقوقية عن رفضها لما وصفته بـ ”مظاهر التسيب والتهور والامتيازات الريعية”، التي يحظى بها ”انفصاليو الداخل”، وهم في أغلبهم طلاب جامعات.

وأوضحت ثلاث جمعيات حقوقية، وهي الجامعة الصيفية، ومنظمة ”تامينوت” و”التنسيق الوطني الأمازيغي”، أنها تتابع بقلق كبير منذ عدة شهور، التطورات الأخيرة التي عرفتها عدة مواقع جامعية من تدهور وازدياد أعمال العنف في صفوف الطلبة والطالبات، وخاصة ما يجري هذا الأسبوع بجامعة ابن زهر بأكادير، معبرة عن شجبها لـ ‘لكل التطورات السلبية ومظاهر تفشي العنف بعدة مواقع جامعية”، معلنة تضامنها مع طلبة وطالبات شعبة الدراسات الأمازيغية بجامعة ابن زهر بأكادير الذين ”يتعرضون منذ عدة أيام لهجومات واعتداءات عنيفة بالأسلحة البيضاء من طرف إنفصاليي البوليساريو”، قالت الجمعيات المذكورة إنها وصلت إلى ”مستوى ممارسة الترهيب ومنع طلبة الحركة الثقافية الأمازيغية بالعنف من اجتياز الامتحانات ومطاردتهم والاعتداء عليهم داخل الكليات وبالحي الجامعي والفضاءات العمومية أمام أنظار أساتذة وإداريي الكلية والعديد من الشهود الذين تتبعوا باستغراب كبير هذه الأعمال الإجرامية”.

وأعلنت عن رفضها لكافة أشكال ”التسيب والتهور والامتيازات الريعية التي يحظى بها طلبة هذه المجموعات الإنفصالية”، كما أدانوا كافة ”الاعتداءات المتكررة على حرمة الفضاء الجامعي وحقوق الطلبة في الدراسة والتحصيل واجتياز الامتحانات في أمن وهدوء”.

وطالبت الدولة بتحمل مسؤولياتها في إعمال القانون وتوفير الأمن للطلبة والطالبات في فضاء الجامعات والأحياء الجامعية وأماكن سكناهم؛ مشددة على أن اعتماد المغرب على إستراتيجية الهجوم الديبلوماسي كمنطق جديد للتعامل مع قضية الصحراء المغربية، فمن غير المقبول واللا أخلاقي أن تكون على حساب الأمازيغ داخليا، وأن تدفع الأمازيغية ثمن أخطاء غيرها”، وفق ما ورد في البيان الذي أصدرته الهيآت الثلاث وحصل موقع ”سيت أنفو” على نسخة منه.

بالفيديو – من الميناء إلى سوق الجملة.. تفاصيل “حرب” باعة السمك والشناقة على المواطنين

Facebook Comments

إقرأ أيضا

رسميا: هذه أسماء أعضاء المكتب السياسي الجديد لـ ”البام” بعد رحيل العماري

رسميا: هذه أسماء أعضاء المكتب السياسي الجديد لـ ''البام'' بعد رحيل العماري