هل “ضعف جودة” الحاضنات الطبية بالمستشفيات وراء وفيات المواليد الخدج ؟

عاشت مصالح العناية المركزة للأطفال الخدج بمستشفيات المغرب عدة حالات احتقان، مما جعل وزارة الصحة تصدر عدة بلاغات تفسر سبب الوفاة إما بسبب وزن الرضيع أو الظروف المحيطة بالولادة،آخرها في شهر أبريل الماضي، إلا أن مصدر جد موثوق قدم رواية جديدة تبرز أن وفيات الخدج راجع لسوء الحاضنات الطبية التي أقدمت مديرية التجهيزات والصيانة التابعة لوزارة الصحة على اقتنائها.

وأوضح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه للموقع، أن “مديرية التجهيزات والصيانة قامت بالإعلان عن طلب عروض رقم 01/2018/2  في شهر غشت لاقتناء عتاد الإنعاش، وهي عبارة عن حاضنات طبية ومعدات لإنعاش الخدج بخاصيات تقنية لا تتوفر على المعايير الأوروبية والعالمية التي تضمن سلامة الإستعمال وموجهة خصيصا الى شركة بعينها ضاربة عرض الحائط شروط المنافسة الذي يضمنه قانون الصفقات العمومية المغربي”.

وأضاف أنه “لإحكام مخطط اختيار هذه الشركة المحظوظة بدأ مسؤولو المديرية إلى اللجوء إلى طلب افتحاص العينات خلال شهر غشت حيث جل الشركات المصنعة في عطلة مع تحديد وقت جد قصير لتهييئها، هذا الإجراء كما يعلم المتخصصون فإنه يغلق باب التنافس خصوصا، وأن تحضير هذه العينات وإستخراج شهادة التسجيل يتطلب الوقت، الا طبعا بالنسبة للمحظوظين الذين يتوفرون على معلومة الإقتناء مسبقا، مما جعل منافس واحد يخوض الصفقة”.

وأبرز أن “النقطة التي أفاضت الكأس هي حين الإطلاع على الأثمنة الذي فازت بها هذه الشركة، سنجدها تماما تفوق التقييم المالي للإدارة بـ 19 % يعني الحد الأقصى الذي يسمح به القانون، ورجوعا للتقييم المالي لمديرية التجهيزات بخصوص هذه الصفقة والذي تجاوز 32 مليون درهم، واعتمادا على تقييم خبراء المجال ومعطيات الشبكة العنكبوتية نجد أن أثمنة هذا النوع من المعدات تم تضخيمه أكثر من 251 %”.

وشدد بأنه “في غياب دليل مرجعي للمعدات والأثمنة وانعدام إستراتيجية وطنية واضحة للتجهيز تسهر عليها لجان متخصصة لحصر أنواع المعدات ذات الجودة العالمية العالية بخصائص تقنية جيدة لحماية أرواح مرضانا وتمكينهم من عرض صحي في المستوى، نجد انه يتم تكريس سوء التدبير بدون حسيب ولا رقيب، مما يثير شبهة الانحياز الواضح إلى شركات معينة، وللحد من هذه التجاوزات وجب تدخل الوزارة لإرجاع الأمور إلى نصابها”.

وحاول الموقع التواصل مع وزير الصحة من أجل عرض المعطيات الواردة أعلاه وآخذ رأيه في الموضوع إلا أن هاتفه ظل يرن دون إجابة.


الملك محمد السادس يتجول بشوارع الرباط ويحتفل مع المغاربة بإنجاز أسود الأطلس-فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى