نقابة تعليمية تدعو وزارة “أمزازي” لفتح حوار جاد لتجاوز “حالة الاحتقان”

انتقدت النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل استمرار إغلاق باب الحوار والتفاوض القطاعي وعدم الوفاء بالالتزامات السابقة وتجاهل المطالب المحقة والملحة للشغيلة التعليمية.

وأكدت في بلاغ لها على أن “تجاوز حالة الانحباس والاحتقان والتوتر الدائم التي يعرفها الوضع التعليمي تستدعي الوفاء بالالتزامات السابقة وفتح حوار جاد ومسؤول ومثمر وممأسس حول كل الملفات”.

وأعلنت مساندتها المبدئية والميدانية “لكل نضالات الشغيلة التعليمية المسطرة خلال شهر أبريل2021(الإدارة التربوية، الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد…) ويدعو كل الكونفدراليات والكونفدراليين لإنجاحها”.

ودعت النقابة نساء ورجال التعليم إلى “الحضور المكثف والمشاركة في تظاهرات فاتح ماي  التي ستحييها للاحتجاج على الهجوم المتواصل للحكومة على الحريات والمكتسبات وعلى كرامة المدرس وعلى المدرسة العمومية”.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى