شروط مباراة توظيف بوزارة الداخلية تجر لفتيت للبرلمان

جرّت شروط اجتياز مباراة لتوظيف تقنيين من الدرجة الثالثة بوزارة الداخلية، عبد الوافي لفتيت إلى المساءلة البرلمانية، جراء إقصاء فئة من حملة الشواهد المتخرجين من معهد التكنولوجيا التطبيقية، الذين يتقاطع تخصصهم مع الوظيفة المطلوبة.

وجاء في سؤال تقدمت به النائبة خديجة أروهال عضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، إلى عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، أن وزارة الداخلية أعلنت قبل أيام عن تنظيم مباراة لتوظيف 215 تقنيا من الدرجة الثالثة في تخصص الهندسة المدنية بوزارة الداخلية، وحددت للمشاركة فيها مجموعة من الشروط، لعل من أهمها، الحصول على دبلوم التقني المتخصص في الهندسة المدنية أو الهندسة المعمارية والتعمير المسلم من طرف مؤسسات التكوين المهني.

وأضافت عضو لجنة التعليم والثقافة والاتصال، أنها توصلت بكتاب من حاملي شواهد التقني المتخصص في شعبة “الأشغال الكبرى” وشعبة “سياقة آليات الأشغال العمومية”، المتخرجين من المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بمختلف مناطق المملكة، وعبروا عن استيائهم من حرمانهم من فرصة اجتياز المباراة المعنية، بحكم تقاطع تكوينهم مع التخصص المطلوب في هذه المباراة.

وتابعت النائبة عن المعارضة أن حاملي الشواهد المذكورين يناشدون وزارة الداخلية من أجل بحث الصيغة التي تراها مناسبة من أجل اجتيازهم لها، والاستفادة من مؤهلاتهم المهنية، ومن رصيدهم التكويني.

وطالبت النائبة أروهال وزير الداخلية بضرورة اتخاذ مجموعة من التدابير التي من شأنها السماح لحاملي شواهد “الأشغال الكبرى” وشعبة “سياقة آليات الأشغال العمومية”، المتخرجين من المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية، باجتياز مباراة توظيف التقنيين من الدرجة الثالثة التي ستجرى يوم 19 يونيو 2022.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى