سطات.. وقفة احتجاجية للمطالبة بحرية “مول الكاسكيطة”

نظم العشرات من الشباب، المتحدرين من مدينة سطات، وباقي المناطق الأخرى التابعة ترابيا للإقليم، يوم الاثنين الماضي، وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية، التي مثل فيها محمد السكاكي، البودكاست الشهير بـ”مول الكاسكيطة”.

وحمل المحتجون لافتات تدعو إلى إطلاق سراح مول الكاسكيطة، مؤكدين على ضرورة عدم تكميم الأفواه، وضمان حرية التعبير للذين يتحدثون بلسان الشعب، على حد تعبير المحتجين.

وكانت عناصر الأمن الوطني ألقت، يوم الجمعة 12 أكتوبر الحالي، القبض على محمد السكاكي، المعروف بمول الكاسكيطة.

وقالت مصادر “سيت أنفو” إن “اعتقال الناشط الفايسبوكي مول الكاسكيطة، جاء بعد عدة شكايات قدمت في حقه”.

المصدر نفسه، أكد أن “الشكايات المرفوعة ضد مول الكاسكيطة مصدرها مؤسسات جامعية تابعة لجامعة الحسن الأول بسطات، بعد سياقته سيارة في حالة سكر”.

المتحدث ذاته أوضح أن “التهم التي تلاحق السكاكي، هي السكر والعربدة، بمحيط الحرم الجامعي سطات، إلى جانب الخيانة الزوجية رفقة فتاة كامت مخمورة تركب معه السيارة”.

وكان الناشط الفيسبوكي، محمد السكاكي الملقب ب”مول الكاسكيطة” غادر السجن في وقت سابق بعدما قضى 18 شهرا خلف القضبان بتهمة النصب والاحتيال و الابتزاز.

 

 

 

 

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى