ذبح سائحتين أجنبيتين بطريقة وحشية يحدث استنفارا بمراكش

كشف مصدر لـ “سيت أنفو”، أن مدينة مراكش تعيش صباح اليوم الثلاثاء، حالة استنفار قصوى، بسبب الجريمة التي ارتكبت في حق سائحتين أجنبيتين، كانتا تمارسان هوايتهما بجبال توبقال، وبالضبط بمنطقة شمهاروش التابع لإقليم الحوز.

وأوضح المصدر نفسه، أن المصالح الأمنية بمختلف تلويناتها تقوم بأبحاث مكثفة للقبض على الجناة المتورطين في هذه الجريمة النكراء، لا سيما بعدما تم اعتقال أحدهم صباح اليوم الثلاثاء.

وأضاف المصدر ذاته، أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية “البسيج” تعرف على هوية المشتبه في تورطهم في مقتل السائحتين الأجنبيتين، والأبحاث جارية لتوقيفهم.

وتمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتعاون وتنسيق وثيقين مع مصالح الدرك الملكي والأمن الوطني، صباح اليوم الثلاثاء، من توقيف شخص يشتبه في تورطه في ارتكاب  عملية القتل التي راح ضحيتها سائحتين أجنبيتين بمنطقة شمهاروش بدائرة إمليل بإقليم الحوز.

وأوضح بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، أن عمليات البحث والتحري مكنت من توقيف المشتبه فيه بمدينة مراكش، والذي تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة من أجل تحديد خلفيات ودوافع ارتكاب هذه الجريمة..

تجدر الإشارة إلى أن السلطات المحلية لعمالة إقليم الحوز، كشفت أنه تم العثور أمس الاثنين، على جثتي سائحتين أجنبيتين، إحداهما من جنسية نرويجية وأخرى دنماركية، تحملان آثار عنف على مستوى العنق باستعمال السلاح الأبيض، وذلك بمنطقة جبلية معزولة وغير محروسة على بعد 10 كيلمترات عن مركز إمليل بإقليم الحوز في اتجاه قمة جبل توبقال.

وفور إشعارها بالحادث، انتقلت إلى عين المكان السلطات المحلية والأمنية، حيث تم فتح بحث تحت إشراف النيابة العامة المختصة من قبل السلطات الأمنية، للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث الإجرامي.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى