خمس سنوات سجنا لـ”بيدوفيل” ستيني اغتصب طفلات بتارودانت

أصدرت غرفة الجنايات الإبتدائية بمحكمة الإستئناف بمدينة أكادير، الإثنين، حكما يقضي بإدانة البيدوفيل الذي كان يُتابع في حالة اعتقال بتهمة الإعتداء الجنسي على خمس طفلات، تتراوح أعمارهن مابين 5 و 11 سنة في جماعة “أولاد عيسى” ضمن نفوذ إقليم تارودانت، بخمس سنوات سجنا نافذا.

وتعود تفاصيل القضية، وفق ماكشفته مصادر موقع “سيت أنفو” إلى شهر مارس الماضي، حين جرى إلقاء القبض على البيدوفيل المتراوح عمره في الستينات، إثر كمين نُصب له من قبل مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي، بعد انكشاف أمره عقب اعتراف عدد من الطفلات بتعرّضهن للإعتداء الجنسي على يده.

وحسب المصادر ذاتها، فإن الموقوف كان يعمد إلى استدراج الضحايا بالقرب من منازل أسرهن، بعد التربّص بهن، مُستعملاً قطع حلوى أو نقود، قبل أن يشرع خلال الإنفراد بهن في نزع ملابسهن و إشباع نزواته، مُوثّقاً أفعاله بكاميرا هاتفه النقال.

كما أكدّت المصادر ذاتها، أن عناصر الضابطة القضائية لدرك تارودانت، عثرت خلال عملية تفتيش دقيقة أُخضع لها هاتف الموقوف، عن فيديوهات يظهر فيها وهو يقوم باغتصاب الطفلات بطرق شاذة، مُبرزةً أن عدد من الجمعيات الحقوقية تابعت ملف القضية منذ البداية إلى حين الحسم في مصير المتهم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى